drupal statistics module
 الجمهورية اللبنانية
Sunday 30th of April 2017 06:11:41 AM
إختر لغتك:  Arabic | English
طباعة الصفحة
 
البوابة الالكترونية
خدمات عبر الانترنت
 
العلامات التجارية
البحث عن العلامات التجارية
 
صاحب مولد كهربائي
إرسال استمارة
 
الشكاوى
قدم شكواك
 
استمارة تطوع
طلاب الجامعات
ماذا نقدم !


                                         

خدمات    >    الحبوب والشمندر السكري    >    القمح المستورد
القمح المستورد
القمح المستورد والطحين
 
1) في النص:    
 
- نصّت المادة 4- الفقرة 4- من المرسوم الاشتراعي رقم 143/59 وتعديلاته،    على:
 "استيراد القمح لحسابه عندما تقضي بذلك حاجة التموين بعد موافقة مجلس الوزراء، ولا تخضع للرقابة المسبقة التي يمارسها ديوان المحاسبة الصفقات الفورية المرتبطة بعروض ذات أجل لا يتجاوز ثلاثة أيام".
       
    ولما كانت المطاحن هي الجهة المعنية باستيراد القمح وطحنه وبيعه من الأفران لاستعماله في إنتاج الخبز والمعجنات الأخرى، فقد تناولهما المرسوم المذكور أعلاه، بالفقرتين 9 و10 من المادة -4- أيضاً، فيما تناولت المادة -5- منه ضرورة أن يكون للمديرية العامة للحبوب والشمندر السكري مجلس لإجراء تلك المناقصات الفورية واستدراجات العروض التي نصّت عليها الفقرة 4 من المادة الرابعة، يرأسه مدير عام المديرية العامة للحبوب والشمندر السكري وتتمثّل فيه وزارات الاقتصاد، المالية، الزراعة والتصميم العام، يعيّن أعضاؤه لمدّة سنة واحدة بمرسوم يتخذ بمجلس الوزراء مع تحديد تعويضاتهم،
 
ونادراً ما تمّ تشكيل هذا المجلس بمرسوم إذ غالباً ما تمّ بقرار من وزير الاقتصاد والتجارة، وفق الأسس والمعطيات ذاتها المحدّدة بالمرسوم 143/59 وتعديلاته،
 

2)  في الواقع العملي:        
 
بدأ استيراد القمح لتغطية الاستهلاك المحلي من الطحين لإنتاج الخبز، بمبادرة من القطاع الخاص، حتى الصفقات كانت تجريها المديرية العامة للحبوب لحساب المطاحن وفق الطلب أو النسبة التي تريدها المطحنة، إلى أن انزلقت الإدارة بتغطية كامل كميات الاستهلاك المحلي المقررة بحدود 400.000 طن سنوياً ± 10 % بعد أن ارتفعت أسعار القمح  في بورصاته العالمية بشكل كبير، وعزوف المطاحن عن الاستيراد، حيث كان يتمّ توزيع القمح المستورد عن المطاحن وفق برنامج توزيع محدّد، مرفقاً بجدول توزيع لكل مطحنة محدداً فيه أيضاً أسماء الأفران المستفيدة من هذا الطحين المدعوم.
 
إلى أن تفاقمت الأزمة، وأصبح "الدعم" عمل الذين لا عمل لهم، واتسع هامش الدعم، وارتفعت فاتورته، واتسع معه الهدر وارتفعت نسبته أيضاً، فكانت الخطوة الجريئة بالقرار رقم 26 تاريخ 13/03/1991 بإلغاء الدعم عن الطحين، وخروج الإدارة مجدداً من عملية دعم القمح مستمرة فقط بالاحتفاظ بكمية خمسين ألف طن كاحتياطي تخزيني، تعمل على تحريكها طوال العام.
 
 ومنذ ذلك التاريخ، والوزارة، تتدخل عند الضرورة داعمة للقمح، أو الطحين وبيعه من المطاحن بأسعار مخفوضة بشكل تساعد على ثبات سعر ربطة الخبز ووزنها، كما حصل ما بين آب 2007 وتشرين الأول 2008، ولشهر واحد أواخر عام 2010 ( من 20 آب وحتى 18/09/2010 ) ومن ثم من بداية شهر شباط 2011 وحتى نهاية شهر تموز 2011.

 

مستوردات الوزارة- مديرية الحبوب لعام 2011

 
تاريخ استدراج عروض
سعر الطن الواحد
Per M/T$
 
الكمية حسب B/L
 
M/T
اسم الباخرة
11/01/2011
367$
26032.873
Andreas K
01/03/2011
01/03/2011
402.45$
395.35$
15499.493
7000
Island Ranger
تسليم اهراء
04/05/2011
404.75$
26250
Wigeon
01/06/2011
338.32$
26250
Althea