الجمهورية اللبنانية
لائحة السلة الاستهلاكية الموسعة وموادها والمدخلات الزراعية والمنتجات الصناعية المدعومة

اعلن وزير الاقتصاد والتجارة منصور بطيش عن انجاز دراسة بالتعاون مع وزارة الدولة لشؤون التنمية الادارية تحدد كلفة انتاج الطحين والخبز اللبناني

الجمعة 30 آب 2019

اعلن وزير الاقتصاد والتجارة منصور بطيش عن انجاز دراسة علمية مسهبة بالتعاون مع وزارة الدولة لشؤون التنمية الادارية تحدد كلفة انتاج الطحين والخبز اللبناني اعدت بتمويل من الاتحاد الاوروبي وستكون قاعدة لاحتساب سعر الخبز . وقد شدّد بطيش الى أن سعر الربطة المحدد ب 1500 ليرة لبنانية هو سعر عادل جدا على عكس ما يحاول بعضهم ترويجه".

كلام بطيش جاء ذلك في مؤتمر صحافي عقده قبل ظهر اليوم بمشاركة وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية الدكتورة مي الشدياق ، مديرعام الحبوب والشمندر السكري بالتكليف نادين عون   والمدير العام السابق حنا العميل ، مدير برنامج الدعم التقني للحكومة اللبنانية بيتر سلوم والخبير بول اتنبورو .

استهل بكلمة لوزيرة الدولة لشؤون التنمية الادارية الدكتورة مي الشدياق قالت فيها :"      نهتم بأمورٍ كثيرة، والمطلوبُ الكثير ... هكذا تعملُ وزارةُ الدولة لشؤون التنمية الادارية بكلِّ مهنيةٍ وشفافيةٍ واحتراف، نعملُ ليشعرَ اللبنانيُ ولو لمرّةٍ واحدة ان احداً يهتمُّ به وبتفاصيلِ حياتِه اليومية، كم من ملفٍ بحاجةٍ الى عملٍ واعادةِ نظر، كلُّ شيىءٍ في لبنان بحاجةٍ الى تحديث،/ من هنا كان برنامجُ المساعدة التقنية الذي يُموّله الاتحاد الأوروبي، ويُنسّقُهُ مكتبُ وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية وتُنفّذه مؤسسة  Crown Agents البريطانيّة، وفي هذا الاطار تأتي الدراسةُ التقييمية لدعم الخبز وتحديدِ معادلةٍ جديدة لسعرِه التي نطلقُها اليوم مع وزارةِ الاقتصاد والتجارة، وتحديداً مع المديريةِ العامة للحبوب والشمندر السكري، سأتركُ للوزير بطيش التكلمَّ عن المشروعِ باسهابٍ اكثر، لكن وباختصار: الدراسةُ وَضَعت معادلةً معيّنةً يتمُّ على أساسِها تحديدُ سعرِ ربطةِ الخبز،وهي تأخذُ بعين الاعتبار المتغيّرات التي قد تطرأ على كلفةِ الإنتاج وتقلّباتِ السوق."

وسألت الشدياق :" كم من سياساتِ دعمٍ وضعتها الحكوماتُ المتعاقِبة من دون أنْ تُحقِّقَ اهدافَها، والامثلةُ والادلّةُ كثيرةً، كونَ تلك السياسات اتت ارتجاليةً دون دراسات،/ لذلك سعى هذا البرنامج الى تزويدِ الحكومة بالتوصيات التي تساعدُها على وضعِ سياسةِ دعمٍ مبنيّةٍ على وقائع وأدلّة. "

  وتابعت الشدياق :" القطاعُ الذي تستهدفُه الدراسة يتطلبُ تنسيقاً بين عدد كبير من الوزارات والإدارات والمؤسسات العامة كَون كل جانب من جوانب هذا القطاع يرتبط بعمل إحدى هذه الإدارات، وهذا يصبُّ في صلبِ مفهومِ الامن الغذائي للبنان، كما يؤكدُ على أهميةِ تعزيز التواصل الأفقي ضمن أجهزةِ الدولة وهنا تبقى وزارةُ الدولة لشؤونِ التنمية الادارية على استعدادٍ وجهوزيةٍ لتأمينِ هذا التواصل وهذا يقعُ في صُلبِ التنمية الإدارية المُستَدامَة.

     وختمت قائلة :"نحن على استعدادٍ دائمٍ للتعاونِ الإيجابي ونقلِ الاداراتِ العامةَ من حالاتِ رداتِ الفعل الى الفعلِ المُنَظّمِ الذي يقودُ حتماً الى نتائجَ تحمي المواطنين وتعززُ الثقةَ بالدولةِ واجهزتِها. "

ثم تحدث وزير الاقتصاد والتجارة منصور بطيش فقال :" نَلتقي اليومَ حولَ الخُبزِ والطَحيــــن، أي بِتَعبيــــرٍ آخــــر، نَلـتَــقـــي حَــولَ  لُقـمَــةِ العَيـــشِ التي تَعني كُــلَّ إنســان. ويَـسُــرُّنـــي أن يَكــونَ لِقاؤنا للاعلان عن  إنجــازِ دِراسَـــةٍ تُحــدِّدُ بِطريقَـــةٍ عِلميَّـــةٍ كُـلفَـــةَ إنتـاج الطحين أو دَقيــقِ القَمــح ورَبـطَــــةِ الخُبــــز."

واضاف الوزير بطيش :"كان الهَـــدَفُ مِن الدِراسَــــةِ الاطّــلاعَ على واقِـــعِ هــذا القِطــاعِ الحَيـــويّ الذي يَمَـــسُّ الأَمــنَ الغِذائــي لِلمواطِنيـــن، تَمهيـــداً لأخــذِ الإجـــراءاتِ المُنـاسِبَــــة لِتَطويـــرِه  وحِمايَــــةِ  قُــــوتِ اللبنـــانييّـــن اليَـومـــي، لاسيَّـمــــا لِلطـبَقـــــاتِ المُنخَـفِـضَــــةِ الدَخـــــل.  أرَدنـــا أن يَـكـــونَ بَيـــنَ أيدينــــا مُستَـنــدٌ عِلميٌ نَعـودُ إليهِ عِنـــدَ طَـــرحِ
مَشاكِــلِ القِـطـاعِ وتَسعيـــرةِ رَبطَــــةِ الخُبــزِ، فلا نَظـلُــمُ المُواطِــنَ ونُحافِــظُ على
هامِــشِ الرِبــحِ المَشــــــروعِ للـمُـنتِــــج ، لــذا، تَعـاونَــــت وِزارةُ الاقتِصـــادِ والتِجارةِ مع وزارةِ الدَولةِ لِشــؤونِ التَنميَةِ الاداريّة لِتحقيـــقِ هَذِهِ الدراسَـــةِ التي مَـوَّلَهــا الاتِّحادُ الأوروبـي مِن ضِمـــنِ بَـرنامَـــجِ الدَعـــمِ التِقَـنــي لِلحكومَـــةِ اللبنانيّـــة والتــي نَفَّـــذَتــــهُ مؤسَّســـةُ Crown Agents البَريطانيَّــــة. "

وقال الوزير بطيش : "وقَـــد قــــام الخَبيــــرُ السيّـــد Paul Attenbourough يُرافِـــقـُــــه المُوظَّفُ المُكـلَّــف مِن المُديريـــةِ العامَّـــةِ لِلحُبــــوبِ والشَمنـــدرِ السُكّــري بِزيـــارَة المَطاحِـــنِ اليـةِ
الإثـنَـتَـي عَشــرَة وعَــددٍ مِــن المَخابِــزِ في مُختَـلــفِ المَناطِــقِ اللبنانيّة ، تـَتَـفـاوتُ
في حَجمِ أعمالِهــا وقُـدُراتِهــا الإنتاجِـيَّــــة. وقَـــد تَـــمَّــت تَعبِئَـــــةُ استِمـــارَةٍ
تَتـضمَّـــنُ البَيانـــاتِ المَطلوبَـــة.."

واشار بطيش الى ان هــَــذِهِ الدِراسَــــةُ  استندت عِنـــدَ احتِســـابِ الكُلفَــــةِ على القَـوانيـــنِ والأنظِمَةِ المَرعِـيَّـةِ الإجراءِ في مَجالِ العَمالةِ اللبنانيّةِ والأجنَـبيّـةِ مِن حَيثُ أكلافِ الإشتِراكــاتِ
في الضَمـــانِ الاجتِـــماعـي والتَعـويضـاتِ العائِـليّـة، إجـازاتِ العَمَـلِ للأجانِب،
أكــلافِ البِطاقــــاتِ الصِحيَّــة، بالإضافَـــةِ الى أكـلافٍ أُخـــرى كالطاقَـــةِ والمِيـــاهِ والمَـــوادِ الأولـيَّــــة، على سَبيــــلِ المِثــــالِ لا الحَصـــر.  

واعلن الوزير بطيش ان الراسة خلصت  إلى أنّ أكثَـريَــــةَ المَطـاحِــنِ فـي لـبنـــان مُتَـطــوِّرةٌ وتـواكب
أحـدَثَ التِقـنِّيَــــاتِ المَعمولِ بِها في هَذِهِ الصِناعَــة. لَكِن، تَبـيَّــنَ أيضــاً أنّ عَــدداً
مِـنَ المَطـاحِــنِ يَحتــــاجُ إلى التَحديـثِ إن مِن حَيثُ التِكنـولوجيـــا أو مِن حَيثُ آليّـــاتِ العَمَـــــلِ، بِهَــــدَفِ تَخفيـــضِ كُـلفَــــةُ الإنتــــاجِ وتأميـــــنِ استِــدامَــــةِ العَمَـــــل وتَطـــوُّرهِ."

وتابع :"أمّـا بالنسبَـــــةِ للأفـــــران، فَمُعـظَـمُهــــا لَــــم يَعُـــد يَكـتَـفـــي بإنتــاجِ رَبطَـةِ الخُبــزِ المُحــدَّدةِ السِعــــــر. فلقَـد تَنـوَّعَــــت مُنتَجــاتُــها مِنَ المُعَجَّنــــاتِ الى الكَعــــكِ والحَـلويــــاتِ وأنـــواعِ الخُبــــزِ المُختَـلِـفَـــة، الأمــــرُ الــــذي يَعكِـــــسُ سُرعَــــةَ ازدِهــــارِ هـــــذا القِطــــــــاعِ فـي لُـبنـــــــان ونُمُـــــــوِّه. وبَيَّـنَـــتِ الدِراسَــــةُ أنّ الكُلفَــــةَ المُباشَـــــرَة لإنتــــاجِ رَبطَـــةِ الخُبـزِ المُحَددَّة السِعـــرِ، أي زِنَـــةَ كيـلوغـــرامٍ واحِــــد، تَبـلُـــغُ 850 ليــــرة لبنانيّــــة . وبَــعـدَ إضافَــــةِ كُـلفَــــةُ الفوائِــــدِ والإهـتِــلاكِ والضَرائِـــبِ واستِهلاكِ الدَيـــنِ والأكلافِ الأُخــرى مِثــــلَ كُـلفَــــةِ صالاتِ العَــرض، تَخـلُـصُ الدِراسَـــةُ إلــى أنّ الرِبـــحَ الصافـــي للأفــــران يَتــراوحُ بيـن 10 و12٪ ، مِمّـــا يُعتَــبَـــرُ رِبحــاً عادِلاً يُؤمِّــــنُ مَصلَحَـــةَ المُنتِـــــــجِ والمُستَهلِــــكِ علــى حَـــــــدٍّ سَــــــــواء. كمــا بَـيَّنَــــتُ الدِراسَـــــةُ أنّ أربـــاحَ الأفــــرانِ، فـــي حـــالِ أُضيــفَـت إليهــــا الأربـــــاحُ الناتِجَــــةُ عَـن بَيــــعِ الأصنــافِ الأُخــــرى المُنتَجَـــةِ والمتَـوافِـــرَة ِ فــي صالاتِ العَــرضِ، تَصِـــلُ إلى نِسَــــبٍ مُـرتَفِعَـــةٍ ومُـلائِمَــــةٍ جِـــــداً فــي ميــــزانٍ الرِبــــحِ لَـــــدى الأفــــــــــران.

وقال :" وعَليهِ، تَـــرى وِزارةُ الاقتِصـــادِ والتِجــــارةِ مِـــن خِلال الدِراسَـةِ التي أجـرَتهــا
المُديريَّـةُ العامَّةُ لِلحُبـــوبِ والشَمنــدَرِ السُـكَّــــري، وخِلافاً لِبَعــضِ الكَلامِ الذي يُلقى على عَواهِنِه، أن سِعــــرَ بَيـــعِ رَبطَــةِ الخُبــــزِ زِنَــــةِ كيلوغـرامٍ بِ1500 ليـــرة لبنانيّـــة لِلـمُستَهـلِـــكِ هُـــوَ سِعـــــرٌ عـــــادِلٌ جِــــدّاً.فمِــــن إنجـــازاتِ هَـــذِه الدِراسَـــــةِ أنّها سَمَحَــــت لِوِزارة الاقتِصــــادِ والتِجــــارةِ  بـأن تَضَـعَ لِلمَـــــرَّةِ الأولــى مُعـادَلَــةً حِسابِيَّــةً تَتضمَّـنُ كـافَّــةَ عَناصِـرِ الكُـلفَـــةِ
لِقطاعَـــي طَحــنِ القَمـــحِ وإنتـــــاجِ الخُبـــــز. وعلى أسـاسِ هَـذِه الدِراسَــةِ العِلمِيَّــــةِ والمَوضوعِيَّــــة، يُمكِـــنُ تَعديـــــلُ سِعــــرِ رَبطَــــةِ الخُبـــزِ في حـــالِ حُـــــدوثِ أيِّ تَغيُّــــــراتٍ فـي سِعــــرِ القَمــحِ أو أيِّ عُنصُــــــرٍ أساســـيٍّ مِن عَناصِــــرِ الكُـلفَــــة. كَمـــا يُمكِنُ الاستِنــــادُ إليها لِحَــــلِّ بَعــــضِ الخِلافـــــاتِ بَيـــــنَ المَعنِـييّــــــنَ بهَــــــــــذا القِطــــــــــــاع.

وشكر الوزير بطيش  كُــلَّ مَـــن ساهَــــمَ فــي إنجــــازِ هـَـــذِه الدِراسَــــةِ بَدءاًبأصحابِ المطاحِـــنِ والمَخابِــزِ والنِقــابـاتِ والتَجمُّعاتِ المَعنيَّة، إلى الخَبيــرِ البَريطاني السيّــد Paul Attenbourough، والمُديريّـــة العامَّة لِلحبــــوبِ والشَمنـــدرِ السُكّـــري بِشَخـــــصِ مُديرِهـــــــــــا العــــــام السابِـــــــــــــق حَنّـــــــــــا العَميـــــل والمُديــــرَة العامَّــــةِ بالـتَــكــليـــف نـاديــــن عَــــون. كَمــا أشكُــــرُ مُـؤَسَّـسَـة Crown Agents والاتِحّــــــادَ الأوروبــي، وَوَزيـــرَةَ الدَولَــــة لِشـــؤونِ التَنمِيَـــةِ الاداريَّـــة، وكُـــلَّ مَن تَعــــاوَن لِـيَـكـــونَ لَـنــــا مِثـــــلُ هَـــــــذِه الدِراسَــــــة.

 

 

 

 

 

المديرية العامة للحبوب والشمندر السكري

المديرية العامة للحبوب والشمندر السكري